أخبار عاجلة

العملات


في بورصة العملات تصبح العملات هي السلعة أو الأوراق المالية التي يتم تداولها و المضاربة علي أسعارها، لذلك يجب التعرف علي نظام العملات داخل سوق العملات (Forex).

قانون العملة (أيزو 4217)

قانون العملة:- هوالمعيار المحدد لأسماء العملات التي حددتها المنظمة الدولية للمعايير.

ويعتبر أيزو 4217 هو قائمة رموز معمول بها في القطاع المصرفي وقطاع الأعمال في جميع أنحاء العالم لتحديد العملات، كما أن أسعار الصرف التي تنشرها الصحف أو التي يعلن عنها في البنوك تستخدم فقط هذه الرموز لتحديد هذه العملات المختلفة، بدلا من ترجمتها أو استخدام رموز غامضة.

وفي هذه القائمة يتم ترميز جميع عملات العالم إلي 3 أحرف لكل عملة، علي سبيل المثال:-

رمز الدولار الأمريكي هو USD اختصاراً U.S dollar.

و رمز الدولار الكندي هو CAD اختصاراً ل Canadian dollar.

و رمز الدولار الأسترالي هو AUD اختصاراً ل Australian dollar.

اليورو: وهو العملة الأوروبية الموحدة ورمزه EUR.

الين الياباني: وهو عملة اليابان ورمزه JPY اختصاراً ل Japanese yen .

الجنية الإسترليني:  وهو عملة بريطانيا ورمزه GBP اختصاراً ل Great Britain pound.

الفرنك السويسري: وهو عملة سويسرا ورمزه CHF اختصاراً ل Confederal Helvetica Franc .

أزواج العملات (Currencies Pairs )

بعد تحديد رمز كل عملة، يأتي السؤال الأهم كيف يتم بيع و شراء العملات ؟، علي سبيل المثال مقابل أي شيء يمكنني بيع الدولار ؟، أو ماذا عليا أن أدفع لكي أحصل علي اليورو؟ 

بكل بساطة كل ما عليك فعله لشراء عملة ما هو بيع عملة أخري، وإذا أردت بيع عملة إذا ما عليك هو شراء عملة أخري.

مثلا أنت أردت أن تحصل علي الدولار الأمريكي، إذا عليك أن تدفع اليورو و تحصل علي ما يعادله من الدولار الأمريكي .

مثلا أنت قررت أن تتخلي عن ما تملكه من الين الياباني، إذا عليك إستبدال ما لديك من الين بما يعادله بالجنية الإسترليني مثلا.

لذلك شراء عملة يعني بيع عملة أخري، وبيع عملة يعني بالضرورة شراء عملة أخري، هذه القاعدة هي أساس عرض العملات في سوق العملات فوركس.

يتم عرض العملات في سوق الفوركس علي هيئة أزواج من العملات، فعندما تقرر بيع عملة مقابل عملة، عليك تحديد الزوج الذي يجمع العملتين لتنفذ عليه قرارك، و تكتب أزواج العملات بالشكل التالي:-

الزوج الذي يجمع الدولار الأمريكي مقابل العملة الأوروبية الموحدة (اليورو)، يرمز لهذا الزوج EUR / USD ، أي يتم إستخدام رمز الأيزو لكلا العملتين في مواجهة بعضهما لبعض.

مثال أخر الزوج الذي يجمع الفرنك السويسري مقابل الجنية الإسترليني يرمز له بالرمز GBP / CHF

العملة الأساس (Base currency)

يتبادر للذهن سؤالين هامين للغاية الآن

الأول :-  علي أي أساس يتم ترتيب أسماء العملات ؟

الثاني :- ماذا يمثل السعر الموجود أمام زوج العملات ؟

للإجابة علي هذه الأسئلة علينا أن نتعرف علي ما يسمي عملة الأساس 

علي سبيل المثال زوج اليورو مقابل الدولار  EUR / USD = 1.5

العملة التي يوضع رمزها أولاً في الصيغة تسمى العملة الأساس (Base Currency)، وتتم كتابة رموز الأيزو للعملات من اليسار إلي اليمين، والسعر هو المبلغ المطلوب دفعة من العملة الثانية للحصول على وحدة واحدة من العملة الأساس.

في مثالنا هو عليك دفع دولار و نصف الدولار (العملة الثانية ) للحصول علي وحدة واحدة من اليورو ( عملة الأساس ).

مثال أخر 

فعندما نقول : USD / JPY = 120

فرمز الدولار هنا هو الموضوع أولاً فهو عملة الأساس لذا فالسعر الموضوع في الصيغة هو المبلغ المطلوب دفعه من العملة الثانية ( الين ) للحصول على دولار واحد ( وحدة واحدة من العملة الأساس ) .

أي أننا مطالبين بدفع 120 ين للحصول على دولار واحد.

وهذه القاعدة تنطبق على كافة العملات. 

ليس هناك سبب وراء كتابة صيغ العملات بأشكال محددة، لكن بات الأمر أقرب من كونه عرف في سوق العملات أن تري صيغ العملات علي نحو ثابت، عل سبيل المثال أسم الزوج الذي يجمع الدولار الأمريكي و اليورو، ستجده دائما مكتوب بهذا الشكل (EUR/USD)، أي أن اليورو هو عملة الأساس و الدولار هو العملة الثانية، وهذه الصيغة المعتادة التي ستري بها دوما اسم هذا الزوج، سواء في شاشات التداول لدي شركات السمسرة، أو حتي في مقالات المحللين او أراء المتداولين.

وأحيانا يرجع البعض السبب إلي سهولة حساب قيمة النقطة، عند عرض أسعار مختلف العملات، (قيمة النقطة سيتم مناقشتها لاحقا).

لكن ليس هناك ما يمنع أن تري صغيه أخري للزوج تجد فيها الدولار الأمريكي هو عملة الأساس و اليورو هو العملة الثانية، ليكتب اسم الزوج بهذا الشكل (USD/EUR)، لكنك في هذه الحالة ستحتاج إلي شاشة عرض أسعار مرنه لتسمح لك بعرض الأسعار بالصيغة المناسبة لك.

يجب عليك ان تعرف ان السعر المقابل لأسم الزوج سيتغير إذا قمت بتغير الصيغة المعروض بها أسم الزوج، بسبب تغير العملة الاساس و العملة الثانية، علي سبيل المثال:- 

EUR/USD= 1.20

ويعني هذا أنك عليك أن تدفع 1.20 دولار أمريكي لتحصل علي وحدة واحدة من اليورو، ماذا لو قمنا بتغير وضع العملتين في الصيغة ؟ ، ستصبح كالتالي 

USD/EUR= 0.80

في هذه الصيغة عليك أن تدفع 0.80 سنت من اليورو لتحصل علي وحدة واحدة من الدولار الأمريكي.

العملات الرئيسية (Majors)

يوجد مصطلحين لهم قيمة خاصة - عادة ما تلازم المتداولين طوال الوقت داخل السوق- يجب معرفتهم عن أسماء العملات وهما العملات الرئيسية Majors و العملات المهجنة Crosses .

علي الرغم من ضخامة سوق العملات الأجنبية، إلا أن أغلب التقديرات تشير إلي أن 80 % من التداولات ترتكز علي أربع عملات وهم اليورو، الجنية الإسترليني، الين و الفرنك، و جميعهم يتم تداوله مقابل الدولار الأمريكي. 

للتوضيح أكثر، إن ذهبت إلى الصراف لشراء أو بيع الدولار الأمريكي أو الجنية الإسترليني مثلاً فستجدهما بكل سهولة وذلك لأن هناك الكثير من الناس يتعاملون بهاتين العملتين فهما مقبولان ليس فقط في الولايات المتحدة وبريطانيا بل من مختلف دول العالم أي أن الطلب عليهما مرتفع.

ولأن اليورو والين والجنية الإسترليني والدولار الأمريكي هم عملات الدول ذات الاقتصاد الأكبر في العالم، ولأن أغلب التعاملات بين الدول والأفراد تتم بأحد هذه العملات فلذلك يتم 80% من التداول بهذه العملات .

أما الفرنك السويسري فلاشك أن الاقتصاد السويسري على قوته لاتقارن باقتصاد الدول الأربع السابقة إلا أن العرف العالمي جعل من الإقتصاد السويسري وعملته الفرنك هو الملاذ الآمن عند الملمّات الدولية الكبرى، ولاشك انك تعلم أن أغلب أثرياء العالم يحتفظون بأموالهم في المصارف السويسرية ..!! 

ولأن الدولار الأمريكي هو أهم هذه العملات على الإطلاق، فهو العملة الرئيسية مقابل كل العملات الأربع السابقة.

اليورو مقابل الدولار EUR/USD

الجنية الإسترليني مقابل الدولار GBP/USD

الدولار مقابل الين الياباني USD/JPY

الدولار مقابل الفرنك السويسري USD/CHF

بسبب إستحواذ هذه العملات علي أكبر مساحة من التداولات علي مستوي العالم، وبالتالي هذه الأزواج هي الأعلي سيولة بين جميع أزواج العملات، تم تسمية هذه الأزواج الأربعة بالعملات الرئيسية.

بالإضافة إلى التعامل بالعملات الأربع السابقة مقابل الدولار يمكنك أيضاً أن تبيع وتشتري عملات دول أخرى في سوق العملات أيضاً مقابل الدولار مثل:-

الدولار الأمريكي مقابل الدولار الكندي USD/CAD.

الدولار الأسترالي مقابل الدولار الأمريكي AUD/USD.

الدولار النيوزيلندي مقابل الدولار الأمريكي NZD / USD.

طبعاً يمكنك شراء أي عملة مقابل الدولار فمثلاً يمكنك أن تشتري الجنية المصري وتبيع الدولار كما تفعل عندما تذهب إلى محل الصرافة ، ولكن في سوق العملات الدولي فإن أغلبية المضاربين لا يتجاوزون العملات التي ذكرناها ويتركز 80% من التعامل على العملات الرئيسية الأربع مقابل الدولار .

العملات المهجنة (Crosses) 

هي الأزواج التي لا يمثل فيها الدولار الأمريكي أحد أطراف التداول، و تتم عمليات التداول بين عملات أخري.

تسمى العملات الي يتم شراءها أو بيعها مقابل عملات أخرى غير الدولار الأمريكي بالعملات المهجنة CROSSES .

وأشهر العملات المهجنة التي يتم التداول بها في سوق العملات هي :

اليورو مقابل الجنية الإسترليني EUR/GBP .

اليورو مقابل الين الياباني EUR/JPY .

اليورو مقابل الفرنك السويسري EUR/CHF .

الجنية الإسترليني مقابل الين الياباني GBP/JPY .

الجنية الإسترليني مقابل الفرنك السويسري GBP/CHF .

وفي الحقيقة فإن العملات الأربع الرئيسية مع العملات المهجنة التي ذكرناها قبل قليل تستحوذ على أكثر من 95% من التداول في بورصة العملات الدولية.

العملات المباشرة و العملات الغير مباشرة

العملات المباشرة و العملات الغير مباشرة، هو مصطلح غير شائع في سوق العملات، لكن وجب التنبيه عنه.

العملات المباشرة هي العملات التي يكون الدولار الأمريكي أمامها هو العملة الثانية مثل:-

EUR/USD

GBP/USD

AUD/USD

NZD/USD

العملات الغير مباشرة هي العملات التي يكون فيها الدولار الأمريكي هو عملة الأساس، مثل:-

USD/CHF

USD/JPY

USD/CAD

المضاربة علي العملات الأخري بخلاف العملات العالمية

دعنا نضع مصطلح (العملات العالمية) علي العملات التي تتميز بأنها مصدرة من الإقتصاديات الكبري في العالم مما يعني أن العملة تتمتع بإستقرار سعري كبير، وكذلك العملات التي تتميز بالقبول علي مستوي العالم، مما يجعل عليها الطلب مرتفع دائما، وهم 

الدولار الأمريكي USD

اليورو EUR

الجنية الإسترليني GBP

الين الياباني  JPY

الفرنك السويسري CHF

الدولار الأسترالي AUD

الدولار الكندي CAD

الدولار النيوزيلندي NZD

قبل قليل ذكرنا أن هذه العملات تستحوذ على أكثر من 95% من التداول في بورصة العملات الدولية.

ما هي الأسباب وراء إنعدام المضاربة علي أسعار العملات الأخري بخلاف هذه العملات ؟

العملات تستمد قوتها من قوة إقتصاد الدولة المصدرة لها، وبالتالي الدول ذات الإقتصاد الناشيء أو الإقتصاديات الأقل نمو تكون عملاتها غير مستقرة نسبيا

  • فستجد دولا تحدد سعر صرف عملتها بسعر ثابت، وبالتالي لا يكون هناك أي تذبذب في الأسعار، أي ليس بها فرص للمضاربة أو الإستثمار. مثل الدرهم الإماراتي و رمزه (AED).
  • بعض الدول عملتها ليس عليها طلب وليس لها قبول في كثير من الدول مثل الريال الإيرانيو رمزه (IRR).
  • في بعض الأحيان الأزمات الإقتصادية تعصف بدول فتنهار عملتهامثل عملة البوليفار لدولة فنزويلا و رمزه (VEF).
  • في اعقاب الإنهيار الإقتصادي بعض الدول تعيد إصدار عملة جديدة متخلية عن عملتها التي إنهارت علي إثر أزمة إقتصادية مثل عملة سول وهي عملة دولة بيرو ورمزها (SOL)، و تم التخلي عنها و تم إصدار عملة جديدة بإسم السول البيروفي الجديد تحمل رمز جديد وهو (PEN).
  • عدم تمتع العملة بالقبول علي مستوي العالم يعني أن العملة لا تتمتع بسيولية كافية، و بالتالي تواجه حالة من الصعوبة في تنفيذ عمليات البيع أو الشراء، أو أن شركات السمسرة تفرض عليها عمولات مرتفعة للغاية لتوفر فيها سيولة كفاية للتداول.
  • الدول بخلاف الإقتصادات الكبري، عادة ما تكون إقتصادياتها غير مستقرة، و بالتالي تكون عملتها غير مستقرة مما يزيد مخاطر التداول إلي مستويات غير عادية و غير مقبولة للمضاربين.

 


أحدث المقالات التعليمية

الجمعة، 26 يونيو، 2020 - 18:22

طلب إعادة الاتصال

للحصول على المشورة المالية من قبل خبراء مجموعة بوينت

يمكنك الوثوق بمجموعة بوينت

للحصول على المشورة المالية